بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

الاتحاد سيتخد كافة الإجراءات التي تحفظ حقوق النادي ضد كل من يبث شائعات وأخبار مغلوطة



المجلس الرياضي : الاتحاد


تابع المركز الإعلامي بنادي الاتحاد بكل أسف ما يبثه موقع العربية نت من أخبار عارية عن الصحة تخص النادي وآخرها ما تم نشره اليوم عن مفاوضة عدد من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم في مقر سكنهم بالرياض من قبل سماسرة ووكلاء أعمال، وأورد موقع العربية نت اسم اللاعب أحمد عسيري ضمن الأسماء التي تم مفاوضتها علما بأن اللاعب أحمد عسيري لم يحضر مع الفريق إلى الرياض لإصابته ويتواجد في جدة وهذا كاف لكشف مغالطات وعدم مصداقية موقع “العربية نت”، وينفي المركز جملة وتفصيلا كل ما أورده الموقع في خبره اليوم.

ويؤكد المركز الإعلامي أن أهداف الشوشرة والتشويش على الفريق قبل مباراته المصيرية وكذلك في فترات سابقة من ذات الموقع باتت أهدافها مكشوفة للجميع وأن النادي يركز حاليا في مباراته الهامة أمام شقيقه الشباب في إياب دور الـ 16 من دوري أبطال آسيا وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات النظامية التي تحفظ حقوق النادي ضد كل من يبث شائعات وأخبار مغلوطة هدفها التشويش وتشويه سمعة نادي الاتحاد إدارة ولاعبين خاصة أن موقع العربية نت بخبر اليوم انكشف على الملأ بعدم مصداقيته في أخبار نادي الاتحاد.

في أطار التهيئة النفسية للاعبين قبل المواجهة المرتقبة أمام فريق الشباب في إياب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال آسيا احتضن  مساء اليوم منزل عضو الشرف المؤثر الأستاذ منصور البلوي بالرياض أعضاء الفريق حيث كان في استقبالهم رئيس النادي الأستاذ إبراهيم بن حمدان البلوي وتناول الجميع طعام العشاء في أجواء أسرية.

وكان الفريق أدى تدريبه الأول مساء اليوم في الرياض بحضور ومتابعة  رئيس النادي على ملعب الأمير فيصل بن فهد في بداية الحصة التدريبية تم السماح لوسائل الإعلام بتصوير الربع ساعة الأولى من التدريب ثم أغلق المران الذي شهد مواصلة المدرب الوطني خالد القروني تركيزه على الجوانب الفنية, وسوف ينهي الفريق تحضيراته يوم غد على ملعب الملك فهد الدولي والذي سيحتضن اللقاء.

من جهة أخرى يعقد المؤتمر الصحفي لمدربي الفريقين عند الساعة الرابعة من عصر يوم غد بمقر نادي الشباب للحديث عن الجوانب الفنية المتعلقة باللقاء.

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/220725.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *