الجماهير الرياضية السعودية تفجر جام غضبها على الإسباني لوبيز كارو » #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

الجماهير الرياضية السعودية تفجر جام غضبها على الإسباني لوبيز كارو



المجلس الرياضي:- عبدالعزيز القرناس


حملت الجماهير الرياضية السعودية المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم الإسباني لوبيز كارو مسؤولية خسارة وضياع كأس بطولة دورة الخليج العربي لكرة القدم الثانية والعشرين (خليجي 22) وذلك بسبب الأداء المهزوز الذي قدمه المنتخب السعودي في جميع مباريات البطولة بالإضافة إلى إحتفاظه على مقاعد البدلاء لمجموعة لاعبين يعتبرون من العناصر المميزة والصانعة للفوارق الفنية داخل المسطيل الأخضر “على حد قولهم”.

 

وقالت معظم الجماهيرية الرياضية السعودية “سواء في مدرجات الملعب يوم أمس أو من خلال أماكن إلتقائهم وتجمعهم الرياضي أو من خلال شبكات ومواقع التواصل الإجماعي” أن إصرارالمدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم الإسباني لوبيز كارو على اللعب بمهاجم واحد فقط في جميع مباريات البطولة منذ أول لقاء وحتى لقاء نهائي يوم أمس يعتبر خطأ بالأخص أن هناك عناصر قد يكون لها شأن في تغيير مسار نتيجة المباريات في حالة إشراكهم بالتشكيلة الأساسية أمثال اللاعب نايف هزازي وواللاعب مختار فلاته إلا أن لوبيز أصر على عدم دعم خط الهجوم بلاعب مهاجم ثاني والإعتماد على اللاعب ناصر الشمراني “على حد قولها”.

 

كما طالب عدد كبير من الجماهير الرياضية السعودية بإقالة المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم الإسباني لوبيز كارو وعدم إستمراراه مع المنتخب في بطولة كأس الأمم الآسيوية المقبلة في أستراليا والتي تفصلنا عن بدايتها مايقارب 40 يوماً.

 

الجدير بالذكر أن الجماهير الرياضية السعودية قد فجرت جام غضبها يوم أمس الأربعاء بعد خسارة المنتخب السعودي من نظيره المنتخب القطري بنتيجة (2/1) وذلك في اللقاء الذي جمعهما في نهائي كأس بطولة دورة الخليج العربي لكرة القدم الثانية والعشرين (خليجي 22) على استاد الملك فهد الدولي بالرياض.

نبذة عن الكاتب

عبدالعزيز القرناس

عبدالعزيز القرناس
التحق بالعمل :1-4-2014
محرر بصحيفة المجلس الرياضي
عمل في جريدة اليوم لمدة 5 سنوات
الايميل :
الجوال :
تويتر :

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/249877.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *