بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

بقرار من رئيس هيئة الرياضة :

صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر آل سعود رئيسا للجنة العامة للإنتخابات



المجلس الريـــاضي


أصدر رئيس الهيئة العامة للرياضة و رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود قراراً بتشكيل اللجنة العامة لإنتخابات الإتحادات الرياضية العربية السعودية في دورتها الإنتخابية الثالثة عام 2016م. و بناءً على القرار الصادر سيرأس اللجنة العامة للإنتخابات صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر آل سعود كما تضمن القرار تسمية الدكتور جلال بن هشام سحلول رئيساً للجنة الطعون و الإستئناف والدكتور عصام الغامدي رئيساً للجنة العد والفرز بالإضافة إلى عضوية عبدالاله الجنوبي و فهد القحطاني و أحمد أبوعمارة و سعيد العمري و فيصل الداود و بدر المنصور و فارس الزايدي و عبدالعزيز بن محمود و الدكتور ماجد الهديان و خليل الجهني.

وقدم رئيس اللجنة العامة لإنتخابات الإتحادات الرياضية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر آل سعود بإسمه و بإسم كافة أعضاء اللجنة كل الشكر والتقدير لسمو الأمير عبدالله بن مساعد على الثقة التي اولاها اياهم، متمنياً ان يوفقوا في إدارة عملية الإنتخابات على الوجه الأكمل بإذن الله تعالى. و أكد على إمكانية التسجيل الألكتروني للناخبين و المرشحين إبتداءاً من يوم الإثنين القادم عبر البوابة الإلكترونية للإنتخابات الرياضية و التي سيتم الإعلان عنها يوم الأحد.

و من الجدير بالذكر أن القوائم النهائية للمرشحين و الناخبين سيعلن عنها يوم السبت الثامن عشر من شهر شوال القادم و الموافق ليوم الثالث و العشرين من شهر يوليو القادم ، و سيتبع ذلك في اليوم التالي بدء الحملات الإنتخابية و التي ستستمر ستة و عشرين يوما و التي ستتوج بيوم الإقتراع و الذي سيكون يوم الخميس الثاني و العشرين من شهر ذوالقعدة و الموافق للخامسة و العشرين من شهر أغسطس القادم. و سينتهي الموسم الإنتخابي بالإعلان الرسمي عن تشكيل الإتحادات الرياضية العربية السعودية في يوم الأحد العاشر من شهر ذوالحجة و الموافق ليوم الحادي عشر من شهر سبتمبر القادم.

نبذة عن الكاتب

المجلس الرياضي

المجلس الرياضي
تأسست 9-9-2009
تغطية جميع الاخبار المحلية والاجتماعية والرياضية

(بعد دمج صحيفة قضايا والمجلس )

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/311861.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *