بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

آل معمر والساعاتي: لجنة التوثيق ابتعدت عن الحقائق التاريخية



المجلس الريــاضي


أكد نبيه ساعاتي، الكاتب السعودي والمهتم بتاريخ الرياضة السعودية، أن لجنة توثيق البطولات بنت معاييرها بطريقة مزاجية فيما ابتعد العمل كليا عن الوقائع والحقائق التاريخية.

وكان فريق توثيق البطولات قد منح الهلاليين 54 بطولة معتمدة، بجانب 33 بطولة اتحادية، 31 بطولة أهلاوية بجوار 23 بطولة لكل من الشباب والنصر، الأمر الذي أثار الشارع الرياضي السعودي وجعله يشكك في العمل المقدم.

وقال ساعاتي في مقابلة خاصة لـ”العربية”: “النتائج سلبية بكل المقاييس، الأسلوب الذي اتخذه الخليوي مع الاعلاميين لا يناسب الطرح، بينما التوقيت كان سيء وتزامن قبل مباراة المنتخب السعودي”.

وأضاف: “النتائج التي عملتها اللجنة غير مواتية ومؤهلة لعمل هذه الاحصائيات، لانها استبعدت الأندية، البطولات للأندية واستبعدت المؤرخين، استبعاد المرجعية الرياضية فيما يتعلق باتحاد كرة القدم، هذه المقومات تضعف النتائج التي وصلنا اليها”.

وأكمل: “همشوا بطولات كثير اندية، مثل الدوري التصنيفي الذي حققه النصر، وضع بمعزل عن بطولات دوري وهو بطولة دوري، ونفس بطولة الدوري 1980، بطولة الدوري المشترك 1402 حق الاتحاد وضع بمعزل عن الاتحاد، هناك اخطاء خالية”.

وختم ساعاتي حديثه بقوله: “الإخوان في لجنة التوثيق تجاهلوا كل تلك الحقائق بنت على مزاجها وابتعدت عن الوقائع والحقائق التاريخية”.

من جانبه قال مسلي آل معمر، الكاتب الصحفي المعروف، أن ردة فعل الشارع الرياضي كانت طبيعية بينما لم يستحق العمل كل هذه المدة الزمنية، وأكمل قائلاً: “ليس من دور هيئة الرياضة حصر بطولات كرة القدم، اعتقد انها سجل بطولات لكل نادي وله الحق في وضع بطولاته، اتحاد الكرة يصادق فقط على ما ورد في السجل”.

وأكمل قائلاً: “التصنيف خطأ كبير كما ورد في بيان الاتحاد، مسألة التصنيف يجب وضعها من قبل خبراء، هناك بطولات ودية مثل كأس الاتحاد، بطولة أندية الخليج وهناك فئة ج، مفترض تكون للبطولات الودية”.

وتساءل مسلي بقوله: “ما هي المعايير ومن وضعها؟، ولماذا هناك اغفال تام للمؤرخين الذين عاشروا فترات الثمانينيات والسبعينيات الهجرية؟”.

نبذة عن الكاتب

المجلس الرياضي

المجلس الرياضي
تأسست 9-9-2009
تغطية جميع الاخبار المحلية والاجتماعية والرياضية

(بعد دمج صحيفة قضايا والمجلس )

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/322934.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *