بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

مضر حل في الوصافة والخليوي توج الابطال في الدمام

#النور يتوج بدرع #دوري_اليد للمرة الثالثة على التوالي



صحيفة المجلس - الخرج


توج الفريق الاول لكرة اليد بنادي النور بطلا لدوري الأمير فيصل بن فهد لكرة اليد للأندية الممتازة للموسم الرياضي (1437 – 1438)هـ بعد فوزه على مضر 25-23 وتسلم لاعبوه درع الدوري من يد رئيس الاتحاد تركي الخليوي بحضور نائبه محمد المنيع ، وذلك في اللقاء الجماهيري المثير الذي جمع الفريقين على صالة الهيئة العامة للرياضة بالدمام، وسط حضور ما يقارب الستة الاف متفرج ، وعلى هامش المباراة تم تتويج فريق العروبة بطل دوري الدرجة الاولى والعدالة الوصيف وهجر الثالث ، فيما توج ايضاً فريق النور بطل دوري شباب الممتاز والترجي الوصيف والخليج المركز الثالث ، وعلى مستوى بطولة الناشئين تم تتويج فريق الصفا بالمركز الثاني والاهلي بالمركز الثالث والقارة بدرع البطولة .

وتصدر الفريق الاول لكرة اليد بنادي النور الدوري برصيد 42 نقطة فيما حل مضر في مركز الوصافة برصيد (41) نقطة، وحل الاهلي ثالثا والوحدة رابعاً وتأهلت الفرق الاربعة بطولة النخبة السعودية التي ستقام في الدمام .

وتفوق النور بفضل كتيبة النجوم ابتداء من الحراس محمد ال سالم وجاسم الحداد و أحمد المبشر إلى جانب هشام العبيدي وأحمد العبيدي ومصطفى العليوات وعبد الله الحبيب و المحترف حسين الصياد (بحريني) و مهدي ال سالم وعبد الله حماد وهشام العبيدي ومجتبى ال سالم وعبد الله عباس وحسان الغزيوي وعلي التاروتي.

الاتحاد ينجح في تنظيم نهائي الدوري

نجح الاتحاد السعودي لكرة اليد برئاسة تركي الخليوي في تنظيم ترتيبات المباراة النهائية والتي ظهرت بأبهى حلة حيث تمت دعوة رؤساء الاندية الممتازة المشاركة في الدوري وبعض المدربين الوطنيين والاعلاميين المهتمين باللعبة ، بالاضافة الى ادارتي فريقي العروبة بطل دوري اندية الدرجة الأولى لكرة اليد والعدالة الوصيف وهما الصاعدين حديثاً الى الدوري الممتاز حيث سيتم تتويجهما في نفس اليوم ، وحددت ٢٧ بطاقة يحق من خلالها لكل فريق الصعود بها للمنصة .

المدرسة الجزائرية تكسب الإسبانية في نهائي اليد

واصل مدرب الفريق الاول لكرة ليد بنادي النور الياس الطاهر تحقيق البطولات محققا اللقب العاشر له شخصيا مع أبناء سنابس.

وفضلت إدارة نادي النور استمرار المدرب الجزائري الياس الطاهر الموسم الثالث واستقطاب المدرب الوطني فاخر الغاشي مساعداً له وأستهل النور الموسم بتحقيق البطولة الآسيوية ومحليا واصل سيطرته على بطولة الدوري محققا اياها للموسم الثالث على التوالي وتوج ايضاً ببطولة الكأس ويتبقى له بطولة النخبة لتحقيق الرباعية التاريخية.

الخليوي : الفريقين قدما مستوى مشرف لكرة اليد السعودية

من جهته قال رئيس الاتحاد السعودي لكرة اليد تركي الخليوي بعد نهاية المباراة الختامية: ” ‏أولا نحمد الله على توفيق وامتنانه على النجاح الباهر بشهادة الجميع ونشكر الفريقين على الروح الرائعة التي تحلو بها والمستوى المرتفع الذي قدموه ونبارك لنادي النور الحصول على البطولة للمرة السابعة في تاريخهم وايضا نبارك لمضر الحصول على الوصافة وتقديم مستوى فني رائع”.

اضاف الخليوي: “نشكر الجماهير الغفيرة التي حضرت وساندت الفريقين بحرارة وبروح رياضية كانت بحق مبعث شرف والشكر موصول لطاقم التحكيم والزملاء من أعضاء مجلس الإدارة وإداريي المنتخب وكان بحق نهائي مبهر وزاد جماله النقل التلفزيوني بمواكبته للحدث من خلال الوصف والتعليق والاستوديو التحليلي”.

العبكري : النور دائما عينه على الذهب

ابدى رئيس نادي النور حسين العبكري سعادته بتحقيق بطولة الدوري للمرة الثالثة على التوالي وقال :” يثبت النور يوماً بعد يوم قوته وسيطرته على البطولات وخصوصاً بطولة الدوري السعودي التي تعد هذا الموسم من اقوى البطولات والدليل انها لم تحسم الا في اللحظات الاخيرة من القوي الذي قدمه الفريقان سواء النور البطل او مضر الوصيف “.

واضاف العبكري بقوله “: النور لا يهمه من يقابل وهدفه دائماً الذهب وهو ما يحصل عليه في كل بطولة يخوضها وهدفا المقبل ذهب النخبة السعودية “.

ابناء سنابس يحققون الدوري للمرة السابعة

ظفر فريق النور ببطولة الأمير فيصل بن فهد لأندية الممتاز لكرة اليد للمرة الثالثة على التوالي وسطع نجم نادي النور كبطل الدوري موسمين على التوالي1995،1994 وغاب سنوات ثم عاد عام 2008 ومن ثم 2012.

وعاد مرة اخرى في المواسم الثلاث الاخيرة 2016.2015 . 2017 ورفع رصيده إلى سبعة ألقاب .

مضر والنور جددا ذكريات الأهلي والخليج

اعاد فريقا مضر والنور اللقاء المباشر والذي يحسم البطل في ممتاز اليد بعد غياب سنوات عديدة والتي كانت فيه لقاءات الأهلي والخليج في اخر جولة تحسم اللقب بين الفريقين.

ولم تشهد السنوات العشر الماضية حالة مشابهة في ان يلتقي متصدر الدوري والوصيف في لقاء مباشر وفرصة التتويج متاحة لكل الطرفين .

وشهدت فترة الثمانينات والتي كان التنافس محصور بين الاهلي والخليج في كرة اليد عدة حالات خرج طرف سعيد بالدرع وخسر الآخر بطولة بعد منافسته حتى الرمق الأخير من عمر الدوري.

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/343505.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *