بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

استراتيجية #الكوكب تُمهّد الطريق أمامه إلى المستقبل فمن يضاهيه في التخطيط؟



صحيفة المجلس‎ ‎ـ‏ الخرج


اعتمدت إدارة نادي الكوكب، الصاعد حديثًا إلى دوري المحترفين لأندية الدرجة الأولى، سياسة محبوكة، وقد تكون مدروسة في ‏كل مراحلها، بنيت على ‏الشباب والمواهب، الذين يؤهّلهم ليكونوا عماد الفريق الاول لكرة القدم بالنادي، وطريقه للوصول إلى ‏الدوري الممتاز مرّة أخرى، أو الثبات في المواسم الأولى في دوري الأولى، أو ربما لتكون هذه المواهب جاهزة لعودة الفريق مرة ‏أخرى للمنافسة، فيما لو تعرض الفريق للهبوط في هذا الموسم.‏
ويعمل الكوكب على دمج اللاعبين من الفئات السنية وتأهيلهم، من خلال إشراكهم في تدريبات الفريق الأول، ومرافقة معظم ‏العناصر الشابة مع الفريق في معسكره الإعدادي الجاري في تركيا، والتي ضمت كلاً من تركي المطيويع هداف دوري الناشئين ب21 هدف من مواليد 2000 و ومحمد الداعج من مواليد 1999 وعبدالمجيد المشاري من مواليد 1998 والذي شارك في الموسم الماضي في تتويج الفريق ببطل دوري الثانية ، إلى جانب إنضمام عبدالله جوشان ،مواليد 1998 ولأول مرة ، فيما تعذر مرافقة ماجد الزاهراني وحمد المطيري .
ويستثمر الكوكب في أبنائه، ما يتيح له أن يخلق جيشًا من اللاعبين، لا يضطره إلى النظر نحو عقود الشراء في المستقبل، ‏وهي ‏سياسة اعتمدها نادي الكوكب في عهد إدارات سابقة، ساهمت في صعوده للدوري الممتاز مرّتين، إحداهما كانت دون أن ‏يتلقى أيّة خسارة.‏
وعلى الرغم من أنَّ الأندية المحلّية تعاني من مسألة الاستثمار والتمويل، إلا أنَّ ذلك لم ولن يقف عائقًا أمام مستقبل الكوكب، ‏الذي ‏يدار في ظاهره بمنهجية وعقلية الكبار، والتي ستتيح له لاحقًا ربما تسويق اللاعبين والاستفادة من مخرجات عقودهم في ‏إعادة تمويل لاعبين ‏ومواهب جديدة أو أن يقلل من تكاليف استقطابات اللاعبين، كما فعل في هذا الموسم.‏
المجلس الرياضي تتساءل:‏

‎•‎ ما الذي تفعله باقي الأندية المحلّية في شأن إيقاف نزيف خزائنها المالية من خلال استقطابات عديدة؟
‎•‎ أين هي مكانة الشعلة (غريم الكوكب الأول)، مقابل هذا الإطار الاستراتيجي الذي تنتهجه إدارة الكوكب؟

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/352653.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *