بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

رائـعــة هــذه الإشــراقــــه



صحيفة المجلس - عبدالعزيز الفريخ


صوت الفرح يعلو ، يصم الافآق ، يعانق القلوب العطشى المتلهفة له منذ سنوات خلت ، هنا الشعب السعودي خرج عن بكرة ابيه مباركاً ومحتضناً إضافة جميله لجديد الأخضر الذي ارعد وابرق وامطر بالجوهره .. انها الكرة السعوديه معلنة عودتها من جديدللركض في الميدان العالمي ، لقد اوجعنا كثيراًبعدنا عن هذا المحفل لسنوات مداها ثمان وبعد ان اهتدينا الى الجرح ووضعنا عليه اليد الحانيه وكان جديراً بنا ان نكون كما كانت نجاحاتنا السابقه وتأهلنا لأربع نهائيات عكست ثقل كرتنا الخضراء في المحفل الدولي ناهيك عن الأسيوي .. رائعة هذه الإشراقة المؤنسه والساحره وتفاصيل هذا العبور الذي لم يكن يسيراً بل كان مطرّزاًبالعثرات وعبر قنوات مثيره ومقلقه ، لكن صقورنا كانوا اكبر من ان يكلّوا او يكسلوا امام هذا التحدي وداخل مجموعة ناريه خرجوا منها بـ حضور وصمود مشهود وزاخر .. هذه الخامسه نذهب بها الى روسيا ونرفع النور المسطر في اجمل عباره يرفرف بها علم اجمل بقعة على وجه الأرض ، مع العلم بان البيئة العالمية بها طقوس واعتبارات ضخمه علينا ان نأخذها بمأخذ الجد وندرس هفواتنا بتعقّل عميق وذلك بوضع البرنامج الإعدادي الواسع ، فالتظاهره العالميه تحتاج ان (نتمترس) لها بـ إعداد منتخب يصمد ويطمح الى ابعد من مجرد المشاركه فقط .. مارفيك ربما تعلو نسبة الإيجاب له اذا ماتنازل عن بعض غطرسته وابدى مرونة راقيه في تقبل الاراء والمناقشة في بعض قراراته ، والآن امام هيئة تركي آل الشيخ تجربة الأمير عبدالله بن مساعد الذي اكتمل نجاحها وقُطف ثمره رغم ابعاده في منتصف الطريق فالمشاركه العالميه لهاثنا لها لم يأتي بسهوله فسواد الوطن الأعظم ينتظر التشريف والإبداع فكونوا كما كانت بيئة فيصل بن فهد رحمه الله .. بيئة 94 م.

نبذة عن الكاتب

عبدالعزيز الفريخ

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/354216.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *