بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

خلال لقائه مع رئيس وأعضاء الإتحاد السنغافوري

سلمان بن ابراهيم : سنغافورة نموذج متميز للحوكمة الرشيدة في المجال الكروي



صحيفة المجلس - سنغافورة – مكتب رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم


ثمن معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم خطوات الإتحاد السنغافوري لكرة القدم على صعيد إنشاء أنظمة الحوكمة الرشيدة مشيراً إلى إنعكاساتها الإيجابية على إدارة مسيرة اللعبة في البلاد وفق رؤية واضحة المعالم ترسي دعائم العمل الجاد والمخلص من أجل المستقبل المشرق لكرة القدم السنغافورية .

وكان معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة يتحدث خلال لقائه مع رئيس وأعضاء الإتحاد السنغافوري لكرة القدم أثناء الزيارة الرسمية التي قام بها إلى سنغافورة يوم أمس (السبت) في إطار جولاته المستمرة على مختلف دول القارة من أجل تعزيز عجلة التعاون المشترك بين الإتحاد الآسيوي والإتحادات الوطنية الأعضاء.

وقال رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال لقاءه مع أسرة الإتحاد السنغافوري : ننظر بعين الرضا لمنجزات الإتحاد السنغافوري منذ انتخابه مطلع العام الجاري، فقد بات الإتحاد نموذجا يحتذى في الحوكمة الرشيدة من خلال التعديلات التي تم أجراها على نظامه الأساسي بما يتماشى مع أنظمة الإتحادين الآسيوي والدولي،ونحن على ثقة بأن الخطوات الجبارة التي قطعها الإتحاد المحلي تعتبر حافزاً قوياً للإرتقاء بمنظومة اللعبة في البلاد على كافة المستويات.

ونوه معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة بالتطور المتسارع في مستوى كرة القدم السنغافورية على الصعيد الإقليمي في منطقة الأسيان من خلال النتائج الطيبة والمستويات القوية معربا عن أمله بأن ينعكس ذلك النجاح على المستوى الإقليمي إلى نجاحات أكبر على الصعيد القاري بما يثري مسيرة اللعبة في البلاد ويحقق طموحات وآمال منتسبيها نحو المزيد من التميز والإزدهار.

وأشار معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة إلى أن الإتحاد الآسيوي حريص تماما على مواصلة دعمه للإتحاد السنغافوري شأنه شأن بقية الإتحادات الوطنية عبر برامج التطوير المتنوعة التي تراعي احتياجات كل اتحاد وطني مؤكدا اهمية التنسيق المستمر بين الإتحادين الآسيوي والسنغافوري من أجل الإستفادة القصوى من برامج التطوير .

من جانبه رحب السيد ( ليم كيا تونغ) رئيس الإتحاد السنغافوري بزيارة معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة الى سنغافورة واعتبرها تأكيداً حقيقياً على حرصه المستمر للوقوف على التحديات التي تواجه الإتحادات الوطنية الآسيوية والعمل على مساعدتها من أجل تحقيق غاياتها المنشودة.

واعتبر رئيس الإتحاد السنغافوري أن ثقة الإتحاد القاري بالمجلس الجديد للإتحاد المحلي تشكل مسئولية مضاعفة من أجل وضع الخطط والبرامج التي تنمّي مسيرة اللعبة وتعزز قيم الديمقراطية والشفافية في إدارة المنظومة الكروية في البلاد.

وفي نهاية اللقاء قدم معالي الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة علم الإتحاد الآسيوي التذكاري إلى رئيس الإتحاد السنغافوري الذي سلمه بدوره هدية تذكارية عبارة عن قميص المنتخب السنغافوري.

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/359392.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *