بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

“خالد الدبيسي” يكتب.. ( آمال منتظرة وواقع صعب )


خالد الدبيسي

صحيفة المجلس - خالد الدبيسي


يتسائل المشجع والعاشق الاتحادي اين وصلت نتائج التحقيق في الملف الأهم والأخطر في مسيرة النادي الثمانيني ، الملف الذي أثقل العميد وأغرقه بديونه وجعله اسيراً للعقوبات ، الهيئة العامة للرياضة ممثلة برئيسها معالي المستشار تركي آل الشيخ وعدت بكشف ذلك المتسبب بديون الاتحاد ، المشجع الاتحادي استبشر خير بهذي الوعود ولكن حتى الآن مرت شهور على هذي الوعود ولا يعلم المتابع او العاشق الاتحادي المغيب عن الحقيقة اين وصلت تلك النتائج هل هي اصبحت حبيسة الادارج ام هي تهدئة للجماهير الاتحادية ، الكثير من الاتحاديين اشترط دعمه بحملة ادعم ناديك بإعلان نتائج التحقيق ومحاسبة المتسبب بتلك الديون وقد يكون تأخير الكشف عن من أوصل الاتحاد لهذه المرحلة أحد اسباب عزوف الجماهير الاتحادية عن الحضور ومؤازرة الفريق وأرقام الحضور الاتحادي تؤكد ذلك مقارنة بالمواسم السابقة ، قد يرى بعض الاتحاديين ان ديون الاتحاد اكبر من دعم مشجع او دعم من هيئة الرياضة لإدارة مكلفة لفترة قصيرة ليس بيدها حل اكثر من ترتيب الاوراق وترشيد الصرف وتنظيم المصروفات وهذه اهم خطوات الادارة المؤقتة ولا تلام ايضاً فهي أتت بمنتصف الموسم مجبرة والنادي صادر بحقه منع من التسجيل لفترتين وهذا ما قد منعها على الاقل من تطعيم الفريق بمحترفين أجانب او محليين من أجل رفع المستوى الفني للفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية ، يآمل الاتحاديين من هيئة الرياضة اعلان نتائج التحقيق وإلزام من تسبب بتلك الديون بالسداد اعتقد واكاد اجزم ان هذا الأمر اكبر محفز للمشجع الاتحادي بدعم ناديه والمشاركة بتخفيض ديونه والنهوض مجدداً بالفريق .

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/362849.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *