بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

#يزيد_الراجحي يتطلع لتحقيق أفضل النتائج في #أبوظبي



صحيفة المجلس - الرياض


قرر سفير رياضة السيارات السعودية يزيد الراجحي بدء حملته في كأس الأتحاد الدولي للسيارات (فيا) للراليات الصحراوية الطويلة “كروس كانتري” لموسم 2018، إحدى بُطولات الاتحاد الدولي للسيارات “فيا” الرسمية، من بوابة “تحدي أبوظبي الصحراوي” بنُسخته الـ 28، مُتطلعًا للمُنافسة على المراكز الأولى.

أعلن النجم السعودي يزيد الراجحي عن مُشاركته في النُسخة الـ 28 من تحدي أبوظبي الصحراوي، الذي يشكل جولة الثالثة من كأس العالم للراليات الصحراوية “كروس كانتري” لموسم 2018، التي ستُقام في الفترة المُمتدة ما بين الـ 24 والـ 29 من آذار/مارس الجاري. وسيُشارك السائق السعودي ضمن التشكيلة الرسمية لفريق “أكس رايد” الألماني الرياضي، ذو الخبرة الكبيرة في تحضير سيارات الراليات الصحراوية والمدعوم من قبل الصانع الألماني المعروف “بي، أم، دبليو”. وسيُشارك الراجحي على متن سيارة ميني “جون كوبر ووركس” رُباعية الدفع، وهي نُسخة مُحسنَّة، لنفس الطراز، طُورت لرالي داكار والراليات الصحراوية للمواسم المُقبلة، حيث تم خفض وزنها وتحسين أدائها مع الحفاظ على واحدة من أهم سماتها، جدارة التشغيل والمتانة.

جديرٌ بالذكر أن سيارات ميني رُباعية الدفع حققت ثُنائية المركزين الأول والثاني في “باخا دبي” الذي أُقيم الأسبوع الماضي، وشكل الجولة الثانية من بُطولة “كروس كانتري”.

وحيال مشاركته المُرتتقبة تحدث الراجحي بلغة الواثق قائلاً: “من المُهم لنا التسلّح بأفضل السيارات للمُشاركة في الراليات الصحراوية، واخترت هذه السيارة لأني جربتها في المواسم السابقة، وقدمت أداءً جيدًا آنذاك، وأصبحت أفضل الآن، إذ عمل الفريق على تحسينها، اعتمادًا

على الخبرات التي حصلنا عليها خلال مُشاركاتنا السابقة، ونحن على ثقة بأن السيارة المُطورة ستُبلي حسنًا في هذا الرالي الصعب والمُتطلب”.

واختار الراجحي قيادة هذه السيارة في تحدي أبوظبي المعروف بصعوبته وكثبانه الرملية الشديدة الصعود والإنحدار والتي لا تتناسب مع سيارات الـ “باجي” ذات الاندفاع الخلفي التي شارك على متنها مطلع العام في رالي داكار، كما يتميز تحدي أبو ظبي الصحراوي بطول مدته بالنظر للمزايا التي تتمتع بها مثل هذه السيارات، مثل مُحرك “توربو ديزل” القوي، وجدارة تشغيلها الكبيرة، ودفعها الرباعي الذي يُمكنها من اجتياز مُختلف أنواع الدروب والتضاريس، إلى جانب التعديلات التي أُدخلت عليها مُؤخرًا بموجب التعديلات الأخيرة على قوانين البُطولة مرعية الإجراء، مثل خفض وزنها وزيادة هامش ارتداد نظام التعليق.

عن ذلك قال: “أدخل الفريق العديد من التحسينات على السيارة مُنذ أواخر العام الماضي، وأتطلع لقيادتها في مراحل تحدّي أبوظبي، حيث أني على ثقة بأننا سنُنافس على المراكز الأولى إن شاء اللـه”.

جديرٌ بالذكر أن البطل السعودي قد مددّ عقده مع “أكس رايد”، أواخر العام الماضي، لثلاث سنوات إضافية تنتهي بعد رالي داكار 2020.

ووضع الفريق الألماني ثقته الكاملة خلف البطل السعودي، حيث يوكل إليه قيادة أحدث إنتاجاته وأكثرها تطورًا، وكان آخرها طراز “جون كووبر ووركس باجي” تندفع بعجلتين، وهي سيارة طورها الفريق من الصفر، وخصص لها مجموعةً كبيرة من الكوادر الخبيرة ضمت عشرات المُهندسين والمُصممين والتقنيين.

وستنطلق فعاليات رسميًا يوم يوم السب، المُوافق 24 آذار/مارس من خلال مرحلة استعراضية خاصة تستضيفها حلبة مرسى ياس الإماراتية، على أن تُقام باقي مراحله في منطقة صحراء ليوا بإمارة أبوظبي.

وتُعتبر مُشاركة الراجحي في هذا الرالي، والبُطولة الصحراوية عُمومًا، جُزءًا من برنامج مُشاركاته الإقليمية والعالمية في رياضة السيارات، التي يطمح من خلالها لتحقيق أفضل النتائج والإنجازات، إضافةً إلى رفع اسم المملكة وراية التوحيد عاليًا في مُختلف المحافل.

وستكون شركة “جان برجر” الراعي الرئيسي لمُشاركة الراجحي في هذا الرالي، حيث وجه لهم الشُكر الجزيل على رعايتهم الكريمة ودعمهم الكبير لمسيرته التسابقية على مُختلف الصُعد

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/367627.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *