بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

“عبدالله مانع” يكتُب.. ( معك … ياﻷخضر )



صحيفة المجلس - عبدالله مانع


أيام معدودات تفصلنا عن انطلاق نهائيات كاس العالم الذي سيلعب منتخبنا الوطني مبارة افتتاح هذا المحفل العالمي والكل يعلم بأنه وجهاً من وجوه التقدم الحضاري .والملفت اننا لم نشاهد كل الدعم الذي يستحقه منتخبنا الوطني فيحتاج مزيد من الدعم من كافة الجهات وأهمها الأندية الرياضية والمؤسسات والشركات الحكومية والأهلية لتفعيل مبادرة معك يالأخضر التي تعتبر من المبادرات الوطنية الرياضية الجميلة والرائعة لدعم منتخبنا الوطني في نهائيات كاس العالم ويشكر عليها من اطلق هذه المبادرة التي تعايشنا معها من بداية التصفيات .فالواجب على الشارع الرياضي والأعلام الرياضي والبرامج التلفزيونية الرياضية خاصة وأن الأعلام شريك رئيسي في النجاح تفعيل تلك المبادرة اكثر واقوى مما هي عليه الان في جميع أنحاء مدن واحياء المملكة.حيث نحتاج جميعاً إلى تألق هذا المنتخب ورسم ابتسامة الفرح على وجه كل مواطن.
*ومن المؤكد ان دعم المنتخب الوطني لايقتصر على المسؤولين عن رياضتنا فقط بل الكل مشارك في فرحة الوصول إلى هذا المحفل العالمي. والكل يعلم بأن رئيس الهيئة العامة للرياضة معالي المستشار تركي ال الشيخ وفر للأجهزة الفنية والإدارية والطبية واللاعبين كل مايحتاجونه من اهتمام ودعم سخي غير مسبوق .
واتصور أن من طبق مبادرة معك ياﻷخضر جزء بسيط من المؤسسات والشركات الرياضية وهذا لا يليق بمنتخب يمثل دولة لها مكانتها بين دول العالم.
فمن المفترض والواجب ونحن في هذا الشهر الكريم الذي تكثر فيه البطولات والدورات الكروية الرمضانية التي تنظمها الأندية والمؤسسات والشركات الخاصة والدوائر الحكومية دعم منتخبنا الوطني من قبل هؤلا المنظمين بزيادة تفعيل تلك المبادرة (معك يالأخضر) التي أطلقت في بداية التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كاس العالم .لما لها من تأثير ايجابي في رفع معنويات اللاعبين ودافع قوي لهم لبث فيهم الروح والأصرار ليقدموا كل مايملكونه من إمكانيات كروية لأسعاد من وقف خلفهم من جماهير هذا الوطن المعطاء وتقديم مستويات ونتائج مشرفة للوطن.
“كل التوفيق لصقورنا الخضر”

الكاتب عبدالله مانع
رئيس أكاديمية الإمبراطور لكرة القدم
المدينة المنورة

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/370693.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *