بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

“عبدالله الهزاع” يكتب.. ( الأندية سلوك وتربية )


عبدالله محمدالهزاع الخرج

صحيفة المجلس - عبدالله الهزاع


تقاس الأمم حضارياً بمدى ما تقدمه لشعوبها في شتى المجالات من الأنشطة الرياضية و الإجتماعية والثقافية والإقتصادية وغيرها.
وأول ماتعتني الأمة تعتني بشبابها فهم عماد حضارتها وهم الدرع الأول لحمايتها.
فالحمدلله في المملكة العربية السعودية تركز تركيزاً كبيراً على العناية بشبابها في هذا الميدان وموليته كل اهتمام في توجيه الشباب في تنمية قدراتهم التربوية والسلوكية، فوضعت الأنظمة و الأُسُس التي تقوده في السلوك الصحيح في كل المجالات والأنشطة الرياضية ،والثقافية، والإجتماعية.

ومساعدة الإدارات في الأندية الرياضية على إظهار الأندية بالمملكة العربية السعودية بالصورة المرجوة، وهذه مسؤولية كل شاب من رواد النادي ومشجعيه فتنبذ العادات الغير صالحة ، وتشجع الأعمال الطيبة وتتبع الأنظمة و الأُسُس الموضوعة في كل نادي.
فالكل راع والكل مسئول، وبهذا يتكون الجيل الصالح الواعي المثقف في الأندية، وبذلك تكون أنديتنا صورة صادقة لروح شبابنا ومعبرة عن مشاعرهم وأحاسيسهم وهذا هو الهدف الأساسي التي تسعى إليه الهيئة العامة للرياضة في المملكة العربية السعودية.
مع تحياتى لكل شباب الوطن.

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/372048.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *