بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

“احمد الحليلي” يكتب.. (الزعيم والعالمي لمن يبتسم ديربي العصر )



صحيفة المجلس - أحمد الحليلي


الديربي، هنا فقط يكون لهذا الوصف معنى (الهلال و النصر) وحدهما من يستحقا هذا الاسم، الكل يملك نفس القوة داخل الملعب وخارجه، الفوارق تكاد تكون بسيطة أو معدومة، الهدف بطولة الدوري وفارق النقاط ليس كبيراً، فوز الهلال يعني إبتعاده وهزيمة النصر سوف تزيد جراحه جراحاً.

لذلك لن يستسلم بسهولة لن يرمي المنديل، مدربه المؤقت تلميذ وصديق مقرب لمدرب الهلال “جيسوس” يعرف كل أسراره يفهم عقليته ويعلم أين نقاط ضعفه وقوته، شخصيته لم تتضح مع الفريق حتى الآن، لعب أربع مباريات خسر 2 وفاز في 2، مباراة الديربي مفتاح لدخوله قلوب النصراوية وربما وهذا ما أتوقعه أن فوزه يعني استمراره مدرب لنصر لنهاية الدوري.

على الجانب الأخر الهلال وجيسوس المتصدر ومحطم الأرقام ومدربه الذي لايرى له منافس، كبريائه وثقته قد يظنها البعض غرور وفي كل الحالات مايقدمه يشفع له بذلك.

 

مباراة النصر سوف تجعل منه أسطورة أن فاز ليس لأنه تغلب على منافس ولكن السبب إستمراره في الدوري بدون هزيمة وبتعادل وحيد جعل من الفيصلي اسم يردد في كل جولات الدوري، واذا ماقدر وخسر حتى ولو بالتعادل فالهلال لن يتأثر وسوف يبقى في مركزه وبفارق نقطي ومباراة مؤجلة.

 

المعسكر النصراوي محتقن بسبب تغريدات سابقة لرئيس ناديه كانت تظهر مع كل مباراة للهلال وزاد إحتقانه إحتجاجه الأخير على لاعب الوحدة علي النمر ورفض هذا الإحتجاج ودخوله في صراع مع اتحاد الكرة، ومهما حاولوا إبعاد الاعبين عن المشهد إلا أن الواقع يقول أن الفريق سوف يكون مرآة لإدارة ناديه وربما نشاهد حالة طرد مبكرة للاعب نصراوي أو ضربة جزاء بتقنية VAR التي اشغلت إدارة النصر وإعلامه حتى وصلوا للمطالبة بإلغائها!!

اليوم نحن موعودون بمباراة كبيرة وبملعب ممتلئ تحت أشعة شمس الرياض الدافئة لنعود لماضي جميل كانت فيه مباريات العصر “سوالف ليل، وحكاية عشاق، ونوم مبكر”.

بالتوفيق للجميع

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/377446.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *