«بندر الزايدي» يكتب.. «رياضة الطائف لم ينجح أحد» » #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

«بندر الزايدي» يكتب.. «رياضة الطائف لم ينجح أحد»



صحيفة المجلس - بندر الزايدي


في ظل النهضة الرياضية التي تعيشها بلادنا والتحوّل الذي نشهده في رياضتنا على الصعيد المحلي أو الدولي من خلال تسخير كافة الإمكانات أمام الشباب وإنشاء المرافق الرياضية الحديثة، مما أسهم في تطور الرياضات المختلفة، والتي تحظى بمتابعة شريحة كبيرة من المواطنين.

ولكن لازال هناك بعض المحافظات تعاني من قصور كبير في منشأتها ونشاطها الرياضي مع أنها تتمتع بكثافة سكانية ضخمة والطائف من إحدى تلك المحافظات والتي يوجد بها خمسة أندية قديمة التأسيس عمرها أكثر من أربعين عام، ولكن رياضته لاتزال خاملة لم ترى النور لعدة أسباب وقفة عثرة أمامها.

ضعف الإمكانات وقلة الدعم وعدم التخطيط السليم لتبني المواهب الشابة كان سبب رئيسي في انحدار رياضة الطائف والتي أخرجت لنا مواهب سابقة خدمة الكرة السعودية في العديد من المحافل الرياضية في الرياضات المختلفة.

نادي وج ونادي عكاظ ونادي الأغر في رنية والقوس في الخرمة ونادي منيف في تربة كلها أندية تتبع لمحافظة الطائف ولم نرى منها أي جديد سوا بعض المحاولات التي لا تُذكر أو بعض الإنجازات القديمة باستثناء تأهل نادي وج لدوري الدرجة الأولى والهبوط سريعاً لدوري المجموعات.

نحن كمهتمين بالرياضة وحريصين على ان تعم هذه الطفرة الرياضية جميع محافظات المملكة نناشد رئيس هيئة الرياضة سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل بالنظر في وضع رياضتنا والتي أصبح محزن وفي طي النسيان، لا نريد سوا القليل من الدعم حتى تستعيد هذه الأندية قوتها وتسير في الطريق الصحيح.

هناك العديد من المواهب في المحافظة لا تجد الاهتمام والرعاية الكاملة والذي يتسبب في فقدها أو تحولها إلي الجانب السلبي.

ومن خلال متابعتي لبعض الأكاديميات الخاصة، رأيت العديد من الشباب الطموح الذي يمتلك من المواهب والمهارات ما يؤهله لتمثيل المملكة في الكثير من المحافل الرياضية سواء على الصعيد الإقليمي أو الدولي.

سمو الأميرعبدالعزيز بن تركي الفيصل رياضة الطائف على وشك الإنهيار ولا يوجد منقذ لها سوى سموك الكريم.

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/382730.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *