“عبدالرحمن فهد النويبت” يكتب.. ( نحو تعصب محمود ) » #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

“عبدالرحمن فهد النويبت” يكتب.. ( نحو تعصب محمود )



صحيفة المجلس - عبدالرحمن فهد النويبت


يظن بعض المهتمين بكرة القدم أن التعصب لألوان الفرق كله مذموم، بينما نسي أو تناسى هؤلاء أو لم يخطر ببالهم أن هناك نوعين من التعصب إحدهما مذموم وهو الذي يؤدي إلى الكراهيه والبغضاء فيما الأخر محمود وهو الذي يدعو لمؤازرة الفريق الذي تنتمي له بكل ولاء بعيداً عن مايتعارض مع الدين الأسلامي ويخدش شرف المنافسة .. لك أن تتخيل حال التنافس الكروي دون التعصب المحمود للفرق والأندية الرياضية، بالطبع ستقل الإثارة والتوهج والحماس في متابعة الأحداث الرياضية .
التعصب الذي يزعجنا جميعًا هو بلاشك التعصب المذموم الذي أصبح يؤثر في صحة المشجع أو قد يؤدي بحياته للهلكة، وقد يفرق بين الرجل وزوجته والأخ وأخيه وربما يذهب بصاحبه إلى الشجار مع الأخرين أو التراشق بالكلام المسيء والسخرية والاستهزاء والتجريح أو التطرف في الآراء والتصرفات لمجرد الإختلاف في الميول .

وللأسف أن التعصب المذموم يجد من يغذيه من بعض المحسوبين على الإعلام الرياضي الذين امتهنوا الكذب والتضليل ودعم الفرق الغير سعودية ضد الأندية التي تمثل الوطن، كل هذه الممارسات الخاطئة تجعلنا ننادي ب( التعصب المحمود )

نعم هذا الذي ندعو له ونشجعه أن تمتلئ المدرجات بالجماهير المحبة لفريقها وتعلو هتافاتهم للاعبيهم، أن تدافع عن فريقها لكن إذا كان الحق معه، أن تتقبل الرأي الآخر وأن لا يفسد الاختلاف للود قضية ، أن تتواصع عند الفوز وتبتسم عند الهزيمة.نحن نناشد بصوت مرتفع ( نحو تعصب رياضي محمود ).

نبذة عن الكاتب

فريق التحرير 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.mj-sp.com/383835.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *