السلمية فيها متيمون » #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

السلمية فيها متيمون




يا أيها القراء .. يا أهل المحافظة ..

هل سمعتم عن بلدة في الخرج سمُيت بالسلمية ؟ أهلها طيبون .. و رجالها ونساؤها على حب الخير قائمون .. و فيها شباب في كل مجال يبدعون ، بل أن صغيرهم وكبيرهم في حب بلدتهم متيمون , و فيها رجال أعمال ما أن تحدثهم بما يخدم بلدتهم إلا ويسارعون لفعل ذلك ممتنون

يا أيها القراء .. يا أهل المحافظة , هل أنبئكم بما لم تستطيعوا عليه فهماً فيما قد وصفت في مقدمة مقالي ؟

رجالات اجتمعوا على أن يعيدوا لشباب السلمية رياضتها وثقافتها ،و مناشطها .وعملوا ليلاً ونهاراً في أن يصلوا إلي مجموعة قادرة على إدارة ناديهم (الرياضي و الثقافي والاجتماعي )، و تعاقبت تلك الاجتماعات والاتصالات ، و قد كنت وقتها على علم بأحداث ما يدور ، حتى تمخضت تلك الاجتماعات عن ولادة إدارة شابة جديدة بأسماء لها قبولها ، و لها تاريخها في كافة الألعاب بالنادي ، و ما أن قرأت وسمعت أسماءهم ، إلا و رفعت يدي تحية لهم ولمن سعى لإحضارهم ، وقد تسألني أيها القارئ من هؤلاء الفتية أن كنت فيما قد ذكرت صادقاً ؟

أنهم فتية أمنوا بأن بلدتهم بحاجة إليهم في هذا الوقت فاستجابوا ، و أيقنوا أن رجالات السلمية سيقفون من خلفهم بالمال ، والاستشارة ، فتقدموا ، ووجدوا أن كلاً منهم له تاريخه كلاعب وإداري سابق ، فأيقنوا أن العمل الإداري سيكون استمتاعاً ، يخلفه بحول الله وقوته نجاحاً ، بل أنهم فتية على قلب رجل واحد ، فهذا قريبٌ لهذا ، و هذا صديقٌ لهذا , و نجاح أي منهم سيفرح به الآخر.

و قد تسألونني ما بال تلك النسوة والرجال والفتية تذكرهم بمثل ما قد ذكرت ، و أنت لست فيهم ، بل ولست منهم ، فكيف تتحدث بما ليس لديك به علم ؟. يا أيها السائل … ألم يأتك نبأ قوم اجتمعوا لأن يكرّموا و يقفوا بجانب فقيرهم و خادمهم قبل رحيله ( سائق النادي الباكستاني) ؟ ألم تسمع عن ذلك اليوم وتشاهد ما قدموا رجال ونساء البلدة لذلك السائق ؟ ألم تسمع بأذنك ، بل و تشاهد بعينك في منابر الخرج الإعلامية ، ما تقوم به لجان السلمية ، بقيادة صديقي و رفيق دراستي أخي عبدالله الجميع ، وما يقدمه و أعوانه من جهد لهذه البلدة ؟ ألم تعلم بأن المحافظ وغيره من أصحاب الوجاهة يشاركون في احتفالاتهم المتكررة دون الآخرين ، لكثره مناشطهم وأفكارهم واهتماهم ببلدتهم ؟ تلك آيات بينات لي ولكم ، و ما خفي فيما شاهدته من أخوة لي في هذه البلدة كان أعظم , ثم أنني لم أجعل من هذا القول قربانا لهم ، فما بيني وبينهم هذا المنبر ( المجلس الرياضي ) فلا أريد منهم جزاء ولا أريد منهم شكوراً ، إنما أريد أن أقول لهم و لغيرهم ( إينما تولوا جهودكم لخدمة شباب المحافظة فإنا معكم بكل ما أوتينا من صوت عالٍ و متزن في منابرنا الإعلامية )، نقف معهم كما قد وقفنا مع الغير .

هل بعد هذا بقي منكم من يحاججني في إعجابي برجالات السلمية ، وبهؤلاء الفتية (الإدارة الشابة ) ؟ آمل أن لا أجد ذلك ، و أن يكون كل ما كتبت وقوداً و دافعاً صادقاً لأن تقود هذه المجموعة بتحقيق حلم و أمل الصعود في جميع الألعاب . فما فعله الشعلة والكوكب و الشرق ، لن يكون ببعيد عن أبناء السلمية . و لا على غيرهم فيما لو عملوا كما عملوا رجالات هذه البلدة .

حقيقة ..

قدم الاستاذ عبدالله النويصر والاستاذ محمد الهندي والاستاذ فهد السميح ، جهود جباره في تشكيل مثل هذه الادارة ، و إن كان الاخير (السميح ) بذل جهد مضاعف في قيام ولاية رئاسية جديدة في نادي السلمية . تحية إعجاب وتقدير لهم .

الفريق الاول لكرة القدم بنادي السلمية ، يمتلك خامات مميزة ، و قادرة على أن تصعد بالنادي إلي أندية الثانية ، الان الكره في ملعب اللاعبين ، لا سيما و أن المشرف على هذه اللعبة الكابتن والمحب لناديه محمد الجوير ومعه الخلوق والمبدع دائماً طارق الطريق.

الهيئة الاستشارية في السلمية أسماء لها قيمتها ،وتحمل فكر وولاء لناديها ، لو تم تفعيل الهيئة ، ومنح كل عضو منهم جزء بسيط من وقته وفكره ، أجزم سنشاهد سلمية (غير) ، ليس في كرة القدم ، بل في جميع المناشط .

خاتمة ..

أعمل ،و أتقن عملك .. ولا تنظر للنتائج بعد الاتقان ، فمسألة النجاح تبقى بيد الرحمن .

https://twitter.com/ama7134

نبذة عن الكاتب

احمد مشافي

أحمد مشافي العسيري
مؤسس صحيفة وقناة المجلس والمشرف العام
الالتحاق بالاعلام الرياضي بشكل رسمي 1417 بجريدة البلاد ، ثم الرياضية .
ماجستير علم إجتماع رياضي .
ama7134@
ج: 0555257107
وتساب الصحيفة 0566333925

وصلة دائمة لهذا المحتوى : https://www.mj-sp.com/10323.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *