السحر الاصفر حقيقة (وهم) | #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

السحر الاصفر حقيقة (وهم)




السحر الاصفر حقيقة (وهم)

ما أقبح ان تبيع (الوهم) في حارة (الفاهمين).
سحر.
هل هو السهم الاخير في قوس (أعذار) الإدارة النصراوية الحالية.
هل هي محالة للخروج من أزمة (الغضب) الجماهيري بحجة (واهية).
قيل قديماً تحكيم.
وتطور الأمر لوصف ما يحدث بمؤامرات تحاك تحت اسقف (اللجان).
انتهت جميع الحجج (الواهية) والبحث عن مخارج اصبحت (مغلقة) للهروب من حفرة الفشل الذي أصبح ملازم لمن يعمل في ادارة النصر.
أتمنى ان لا يخرج لي من يستخرج من بين الاسطر (خزعبلات) ليصف ما كتبته بانه (كفر) بالسحر.
أؤمن بالسحر وبانه حقيقة كيف لا وهو ثابت بالدليل لكن هل السحر يؤثر على الجماد.
قد لا افقه في السحر كثيراً لكني قد اتفق في وصف ما يحدث للنصر بالسحر لكن هل من تفوه بتلك (الخرافة) النصراوية الجديدة لديه الاجابة على عدة تساؤلات.
هل السحر هو من تسبب في تأخر الرواتب.
وهل الساحر الذي (اضاع) وقته في ترتيب السحر هو المتسبب في التعاقد مع رباعي اجنبي (فاشل).
وهل السحر هو من أعمى رئيس النصر عن مستوى مالك معاذ الحقيقي قبل التعاقد معه.
وهل وهل وهل تساؤلات لن يقف عندها الا من يبحث عن الحقيقة.
اما من وجد في (قضية) السحر مخرجاً لفشله فهو بالاكيد مستفيد.
عفواً يا جماهير النصر.
فمن اطلق هذه القضية هو من وضعكم في مجال (السخرية) من الجميع.
ابحثوا عن الحقيقة فستجدون خلفها دائما (مستفيد).
لن اتكلم بالألغاز فالامور أصبحت مكشوفة.
فإدارة النصر متمثلة بالامير فيصل بن تركي كابرة عن الاعتراف بالفشل.
وكابرة عن الاعتراف بانها اطلقت عدة تصريحات (بالونية) لم تستمر طويلة في الهواء حتى انفجرت.
كذبة ورى كذبة والجميع مجبر على التصديق.
عفوا بل هي جماهير مغلوب على أمرها ولا تملك من الأمر شي.
لكن قد يكون هذا التصرف (الأحمق) بإطلاق هذه (الكذبة) هي (النقطة) الاخيرة في رواية رئاسة نصراوية بدأت بالحب و(الأمل) وانتهت بالكراهية و(اليأس).
ابتعد عن القضية التي اثارت الشارع الرياضي وأطلق (هدهدي) ليرى هل انفك السحر في مباراة التعاون والنصر.
وهل هذا الانتصار اعتراف من الادارة النصراوية بأن السحر قد انفك.
خماسية نصراوية وفرحة جماهيرية وعبارات تطلق من هنا وهناك.
هاقد عاد الفارس ليمزق خصومه.
عبارة تكررت كثيرا لتفيد بان الكثير من الجماهير النصراوية هي جماهير (تفرح) بالنتائج (اللحظية).
بل هي جماهير (أدمنت) على (مسكنات) النتائج الوقتية.
بل وصل الأمر لبناء قصور شامخة من (الأحلام).

جرة قلم
• هل تحقق طموح النصر بالوصول للمشاركة في بطولة كاس خادم الحرمين الشريفين.
• في ظل (قضية) السحر عاد النصر بخماسية منها ثنائية من العائد سعود ويالها من عودة.
• ما يحدث في الهلال من (فوضى) التصريحات بين المرشدي والمدرب ليست في صالح الهلال في ظل الظروف التي يعيشها زعيم القارة.
• الخسارة الاهلاوية ليست بالنقاط بل بغياب الحوسني في مراحل الحسم.
• انتهى موسم نور الحالي وبقي الاتحاد ينافس فهل تثبت النمور الاتحادية بان الاتحاد ليس نور فقط.

قفلة
بدأت حكاية الكذب بـ(200) مليون وانتهت الرواية بكذبة (السحر)

وعلى دروب الخير نلتقي أحبة

نبذة عن الكاتب

مجاهد الدهيمي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : https://www.mj-sp.com/5693.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *