الاخضر…حصة تدريبية…مدفوعة الثمن » #صحيفة_المجلس الإلكترونية
بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

طباعة الخبر

  0

الاخضر…حصة تدريبية…مدفوعة الثمن




الاخضر…حصة تدريبية…مدفوعة الثمن

في اراضي الاسبان.
انتهى مشوار الصقور بالسقوط.
سقوط معتاد.
سقوط بلا مستوى مفرح.
كعادة ذلك الصقر يعشق الطيران.
لكن إلى الأسفل.
لم يتغير شيء منذ رحيل سلطان الرياضة.
اتى (اسير الشوق) بخططه وآماله.
اتى محملا بطموحه لانتشال الأخضر من دوامة (الضياع).
اتى ورأت فيه الجماهير الحل لمشاكل رياضتنا.
لكن تلك الامال التي اصطدمت بحجر الواقع لتتحطم عليه.
تحولت الآمال لمجرد أحلام.
أحلام لم ولن تتحقق في ظل الواقع (التعيس) لرياضتنا.
أتى ريكارد المدرب العالمي.
المدرب الذي لم ينجح الا مع الساحر.
الساحر الذي ساهم في نجاحه.
افتقده ريكارد في المنتخب.
المدرب القادم لقيادة الأخضر لكاس العالم في البرازيل.
اضاع الطريق.
لم نصل معه لشيء.
جاء المسحل بخطة الـ(15) عام.
خطة طويلة لبناء منتخب قوي.
بعد سنة ابعد.
لم يمنح الفرصة لإكمال ما بدأه.
ما رسمه…وخطط له.
ابعاد سريع يدل على خطأ صاحب القرار في وضعه في ذلك المنصب.
ابعاد يسبق مباراة الأخضر مع الاسبان.
صاحب المركز الـ(105) يواجه الاول عالميا.
عفوا.
بل هو يقدم له حصة تدريبية مدفوعة الثمن.
إثني عشر مليون قدمت للاستفادة من مباراة مع اكبر الكبار.
بطل العالم وبطل اوروبا.
مباراة كنا في حاجتها عندما كان الاخضر ينافس على خطف بطاقة الذهاب للبرازيل.
مباراة رائعة في فكرتها.
مميزة في المنتخب المقابل.
سيئة في وقتها.
مباراة جاءت في عز انكسار المنتخب.
ليخسر المنتخب بالـ(خمسة).
مع الرأفة والرحمة.
المشكلة ليست في الخسارة.
فالخسارة بالنتائج الكبيرة اصبحت امر (طبيعي) في كرتنا.
فنحن عشاق النتائج الكبيرة.
لكن المشكلة في المستوى المقدم.
مستوى قدمه لاعبون افتقدوا لأبجديات اللعب.
مدرب لم تتضح لمسته على المنتخب.
مباراة بلا دفاع ولا هجوم.
وسط تائه لم يساند دفاعيا…ولم يمول الكرة للهجوم.
انتهت المباراة.
او قولوا الحصة التدريبية بخماسية اسبانية.
وبلا فائدة حقيقية للمنتخب.
سوى خسارة الأموال…والتصنيف.

سطور تحت الهامش

• ناصر الشمراني…يصرح..المنتخب كإيطاليا التي خسرت بالخمسة..تشبيه غريب..بين سقوط معتاد.وبلا مستوى…بين هزيمة…هي كالصدمة..والمفاجأة..مع تقديم مستوى.
• ريكارد…14 شهر…لم يقدم شيء…المحاسبة مطلوبة…والتجاهل تقصير…المسئول صامت عن فشل الاخضر…تحت قيادة ريكارد…كالديرون…انجوس..قدما مستوى افضل من ريكارد..وحققوا انجاز…احدهم الوصول لكاس العالم بلا خسارة…والاخر انتشال الأخضر…وخسارة النهائي الاسيوي…لم يحترم عملهم ونجاحهم…واقيلوا.
• في ظل بناء منتخب قوي…يحق لنا ان تسائل..اين منتخب الاحلام…منتخب 2007…المنتخب الذي لم يبقى منه سوى الذكريات.
• اسبانيا…بمستواها القوي…يسبق لقاء الجابون…من الاقوى للأضعف…بعد غياب طويل عن لعب مباريات ودية.
• الافضل اسيويا…لقب اضاع الاخضر…انتهى عصر الافضلية الاسيوية..بتطور منتخبات شرق اسيا…وضياع لاعبي الاخضر بسبب عدم الإلمام بمفهوم الاحترافية.

قفلة
كثرة السقوط…والفشل…تبلد الاحساس.

وعلى دروب الخير نلتقي أحبة

تويتر: @mojahid_9

نبذة عن الكاتب

مجاهد الدهيمي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : https://www.mj-sp.com/6993.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *